Music Sence


أغانى | أفلام أجنبى | أفلام عربى | برامج كاملة | مناقشات | دردشة | ألعاب | مسابقات
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:23 pm

[size=24]السلام عليكم و رحمه الله و بركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاه والسلام على سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم


الموضوع ده حوار بين شيطان قوى وشيطان ضعيف
اتنين شياطين قاعدين ينصحوا بعض ازاى يغووا ابن ادم و يوقعوه فى المعاصى ..
حوار بجد فيه كل حاجه المفروض المسلم يعملها..كل حاجه ....
..
يارب كلكم تستفادوا بأكبر قدر ممكن ..
و بالله عليكم يا جماعه محدش يزهق بسرعة و يلاقيه طويل فـ يقفل .. ده لو كان مقرر عندك فى المنهج و الدكتور قالك اقرأه هتسهر عليه للصبح .. بلاش نبخل على نفسنا بـ ربع ساعة



جميعا أن إبليس لعنه الله ينصب عرشه على الماء ويجتمع إليه الشياطين كل ليلة ليباهوا بعضهم البعض بما فعلوه في بني آدم..... فعلى هامش هذا الاجتماع مر شيطان ضعيف هزيل على شيطان بدين قوي.. فسأله كيف له بكل هذه القوة؟

فهيا بنا نرى الحوااااااااااار بين الشيطان القوى والضعيف

الـشـيطـان القـوي

الموضوع بسيط فأنا مكلف بانسان عاصي قليل الطاعة كثير المعاصي... حينما يأكل لا يسمي الله فآكل معه حتى أشبع وأجعله ينسى حمد الله بعد الأكل فأهضم الأكل... وحينما يشرب كذلك.. فهو قليل الذكر عامة...


الشـيطـان الضعيف

وأين تنام في الليل؟

الـشـيطـان القـوي

في بيته بالطبع فحينما يدخل الى بيته أنسيه قول بسم الله فأدخل معه وأبات هناك وياله من بيت مثالي لنا...بيت حينما ندخله انا واصدقائي الشياطين لا نحب أن نخرج منه أبدا....

فهو بيت مليئ برائحة السجائر والمخدرات... و مليئ بالغناء والأفلام والمسلسلات..... وصور كثيرة لجنودنا على الحائط

الشـيطـان الضعيف


جنودنا!!!! من هم؟

الـشـيطـان القـوي

انهم النساء العرايا يا متخلف هم جنودنا وأعواننا... ألم تحضر معنا دروس كبير الشياطين ابليس عن كيف نضيع أمة محمد بفتنة النساء؟

الشـيطـان الضعيف

نعم ولكن لم أقدر على الفتاة المسلمة الطاهرة التي أنا مكلف بها...

الـشـيطـان القـوي

فتاة!!!!!!!! أهي فتاة التي جعلتك تبدو بهذا المنظر الذي يرثى له ؟؟؟؟؟ أدعو أن لا يعلم ابليس بأمرك والا...

الشـيطـان الضعيف

أدعو أنت أن لا ترزق بمثل هذه الفتاة.... سأحكي قصتها لاحقا.. أكمل أنت أولا...

الـشـيطـان القـوي

حسنا.... فأنا يا هزيل أجعل صاحبي هذا يسهر الليل أمام الإنترنت في المواقع الإباحية وخصوصا في وقت المغفرة..... ثلث الليل الأخير الوقت الذي يقول الله فيه هل من مستغفر فأغفر له هل من سائل فأعطيه هل من داع فأجيبه.... وصديقي الإنسان هذا غارق في المعاصي والشهوات....حتى اذا أذن للفجر أثقلت عينيه وضربته على رأسه فنام عن الصلاة....

ثم جعلته يقع في معصية من أحب المعاصي الى قلبي

الزنا....


الشـيطـان الضعيف

ولكن كيف استطعت أن تقنعه بالزنا؟

الـشـيطـان القـوي

بدأت معه خطوة بخطوة وصبرت عليه حتى زنا


الشـيطـان الضعيف
كيف؟


الـشـيطـان القـوي

في بداية الأمر وسوست له بالنظر إلى النساء وقلت له فهناك أناس يفعلون العادة السرية أنت خير منهم.... فكلما نظر إلى فتاة زينتها له وقذفت سهمي المسموم الى قلبه حتى اشتعلت شهوته وكبرت وأصبح لا يطيق الصبر ... فقلت له الحل في العادة السرية هي ستطفئ هذه الشهوة وتمتعك .. وأنت وحدك ولا يراك أحد وهي أخف ضررا من الزنا ... هيا إفعلها ثم تب إني لك ناصح أمين ...... ففعلها صديقنا وعلى عكس ما توقع فقد ألهبت شهوته أكثر مما سبق وأصبح ينظر الى كل فتاة أو امرأة متبرجة في الشارع أو في متعتي المفضلة "الفيديو كلييب.... وكلما تلتهب شهوته يفعلها مرة أخرى...


الشـيطـان الضعيف

ولكن كيف أقنعته بالزنا؟


الـشـيطـان القـوي
لم أقنعه .... لقد أمرته بالزنا فزنا صديقي... وقلت له ازني ثم تب قبل الموت إن الله تواب رحيم...


الشـيطـان الضعيف
ماذا تقصد بأمرته؟!!.. تقصد وسوست له!!


الـشـيطـان القـوي
لا يا ضعيف أقصد أمرته.... ففي بادئ الأمر كنت أوسوس له فيلما أطاعني أصبحت أقوى منه فكان من السهل علي أن أقنعه بما أريده أن يفعل ... ولما استمر في طاعتي أصبحتقويا كما ترى وأصبح هو ضعيفا جدا فصرت آمره بما أشاء وفي الوقت الذي أريده فيفعله فورا وبلا تردد... فاذا أردت أن أوقظه من النوم ليفعل معصية أيقظته.... وكأن معي سلسلة أربطه بها أجره حيث أشاء وذلك كله بسبب غفلته عن ذكر الله وعدم استعانته به....

قال تعالى " ومن يعش عن ذكر الرحمان نقيض له شيطان فهو له قرين وانهم ليصدونهم عن السبيل ويحسبون أنهم مهتدون"

الـشـيطـان القـوي

فأنا دائما أنسيه ذكر الله وحينما يرتكب المعصية أجعله ييأس من رحمة الله حتى لا يستغفر فيضيع كل ما فعلته لأن الله تواب رحيم يقبل التوبة عن عباده ويعفو عن السيئات كما تعلم..... فلهذه الأمور أصبحت قويا كما ترى ومستمتعا بالحياة الى أقصى درجة...

ولكن قل لي أنت ماذا جعلك تبدو بهذا المنظر القميئ؟

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:32 pm

ما بال تلك الفتاة التي فعلت بك كل هذا؟
الـشـيطان الـضعـيف

إنها فتاة طاهرة محجبة .. وأقصد به الحجاب الشرعي.... ليس الحجاب الذي نضحك به على الفتيات... فهي إذا أكلت قالت بسم الله فلا أستطيع أن أقرب من هذا الطعام وإذا شربت كذلك... أتعلم أنني لم أذق الطعام والشراب منذ فترة كبيرة فأنا أتضور جوعا وعطشا...


الــشــيطان الـقـوي

ياه.. ألم تحاول أن تنسيها التسمية ولو مرة واحدة حتى تستطيع أن تأكل؟


الـشـيطان الـضعـيف

نعم فعلتها مرة واحدة... وشغلتها بعدة أشياء حينما بدأت في الأكل فنسيت وجلست آكل معها بعد غياب... ثم فجأة .... جلس أحدهم معها على الأكل فقال بسم الله بصوت مرتفع...

فتذكرت وقالت بسم الله أوله وآxxxxxxxxx... فتقيأت كل ما أكلته وازداد جوعي أكثر وأكثر ووجعتني بطني ....


الــشــيطان الـقـوي

يا مسكين... إذا هذا ما جعلك تبدو نحيفا هكذا ؟


الـشـيطان الـضعـيف

ليس فقط هذا فهي لم تقف عند هذا الحد.... فهي في أيام كثيرة صائمة لله ... فيستمر جوعي وعطشي... وصيامها يضيق المجاري علي فأحس باختناق شديد طوال اليوم حتى

أتمنى الموت وما أنا بميت.... فيأتي الليل فأقول الآن سآخذ قسطا من الراحة بعد هذا اليوم الشاق ...


الــشــيطان الـقـوي

حسنا إذا كنت لا تقدر عليها في النهار لم لا تأتي لها وهي نائمة فتفسد عليها نومها بالكوابيس والأحلام المزعجة وغير ذلك؟


الـشـيطان الـضعـيف

اصمت فأنت لا تعلم شيئا... ألا ترى كيف تتعبني في النهار؟؟.. هل أقدر أن أفعل شيئا بعد كل هذا .. ثم انها تواظب على أذكار المساء فتصبح وكأنها في حصن لا نستطيع أن نتقتربمنها... ومع ذلك أستعين ببعض من أصدقائنا الشياطين ليساعدوني على افساد نومهاعليها .... ولكن.... ولكنها ما أن تأوي الى فراشها حتى تبدأ بقراءة أذكار النوم.. فتبدأ بجمع كفيها إلى فمها وتقرأ المعوذات وتمسح بها على ما تستطيع من جسدها وتفعل ذلك ثلاثا... فتصبح وكأنها دخلت الى حصن منيع ثم تقرأ آية الكرسي فينزل من الله عليها حافظا فلا أستطيع أنا و لا بقية الشياطين أن ننفذ اليها وإلا احترقنا.... فأسلم بالأمر

وأجلس لأستريح وهي نائمة... ولكن لا تلبث إلا أن تستيقظ في ثلث الليل الأخير لتتهجد لله..وتصلي


الــشــيطان الـقـوي

مهلا مهلا.... ألا تستطيع أن تثقل رأسها... أو تقول لها إنه ليل طويل قومي بعد فترة...

وتزين لها النوم حتى يطلع الفجر.....


الــشــيطان الـقـوي

وكيف لي بها.... كيف لي أن أوسوس لها وأنا بهذا الحال وهي بهذا الحال من قرب من الله واستعانة به ..... ألا ترى كيف جعلتني ضعيفا هزيلا.... أمثلي يقدر على مثلها؟؟.. والله إن إبليس نفسه سيستغيث إن كان معها....آآه لو تراها وهي قائمة بين يدي الله في الأسحار

تدعو ربها وتكلمه كأنها تكلم حبيبا لها .. والله إن كلامها مع ربها يدخل في أذني كالصاعقة ويكاد أن يصيبني بالصمم... ولو ترى بكائها من خشية الله ومن الخشوع... آه من هذه الدموع.. دموع تنزل علي وكأنه حميم... يحرقني ويلهبني...فأبكي من الألم وهي تبكي من الخشوع .. ثم تقعد تستغفر ربها... وتنام قليلا على وضوء وذكر ثم تستيقظ فتصلي لفجر وتجلس لتقول أذكار الصباح فإذا بشيئ حولها أشبه بالحصن الحصين من اقترب منه

احترق.......

فاذا كان هذا بداية يومها فكيف السبيل اليها وكيف لي أن أغويها بقية اليوم...


الــشــيطان الـقـوي

ياه أنت أمرك في غاية الصعوبة....


الـشـيطان الـضعـيف

دعني أكمل لك...


الــشــيطان الـقـوي

لا... لا تكمل معي هذا الحوار فأنا لن أفيدك........ ولكن عندي حل لمشكلتك

الـشـيطان الـضعـيف

حل..... أين هو أنقذني يا صديقي....


الــشــيطان الـقـوي

هيا معا فلنذهب إلى كبير الغاويين المضليين من الشياطين ....

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:39 pm

الــشــيطان الـقـوي

إنه شيطان عجوز من المقربين إلى إبليس..... عنده خبرة كثيرة في إضلال بني آدم... يقدم إليه الشياطين من كل مكان في العالم لاستشارته في الأمور الصعبة.... على كل حال أنا ذاهب إلى هناك لإستشارته في بعض الأمور.... فتعال معي إن أحببت....


الـشـيطان الـضعـيف

بالطبع سأذهب معك ولكن.... لماذا أنت ستذهب ومعك هذا الإنسان الذي هو أضل من الأنعام؟؟


الــشــيطان الـقـوي

إن اريد ان استشيره عن امور كثيره فى رمضان... وسأسلسل وأتركه الشهر كاملا.... فلا أحب أن تذهب مجهوداتي هباء.. فهذا الشهر شهر مغفره ورحمة وعتق من النار...

فلا أحب أن يعتق صديقي من النار فيهديه الله ... فأكون بمثل حالك هذا...

لالالا أبدا ما يحدث هذا ولو كلفني ذلك حياتي... لا أحب أن اكون بمثل هذا الحال.... هيا معي لنتعاون معا ونذهب الى كبير المضلين.... هيا فلا يوجد وقت... هيا


الـشـيطان الـضعـيف

هيا ياصديقي... لنذهب معا... لعلي أجد عندي ما أبحث عنه... ولتنتظرني الفتاة الصالحة فهي لا تعلم ما أخبئه لها... سآتي لها أكثر قوة وبأساليب أكبر مكرا من عند كبير المضليين...

الــشــيطان الـقـوي
من فضلك يا شيطون... أين نجد كبير الغاوين المضلين؟؟

شيطون:
ها هو....

الــشــيطان الـقـوي
شكرا...... هيا يا ضعيف أول ما تقبل عليه تسجد له تعظيما واجلالا وتلقي عليه التحية..

الـشـيطان الـضعـيف
حسنا.... فهمت

الــشــيطان الـقـوي
ها هو ذا... اسجد .....

الضعيف وهو ساجد
السلام عليكم ورحمة......

كـبيـر الـمـضـلـيـن
ماذا...... ماذا قلت.... أتحييني بتحية الإسلام.... واه مصيبتاه....

الــشــيطان الـقـوي
عذرا عذرا يا كبير.... فإنه مكلف بفتاة تقية سيطرت عليه وحركته حسب إرادتها وليس العكس..

الـشـيطان الـضعـيف

أنا آسف يا كبير.. ولكني ذقت الأمرين منها فلهذا جئتك... فأنا في جحيم...

كـبيـر الـمـضـلـيـن
في كلتا الحالتين أنت في الجحيم :: ولكن ليس هذا المهم.... المهم أن تدخلها معك إلى أعماق جهنم

الـشـيطان الـضعـيف
وكيف لي أن أفعل هذا... لقد يئست..

كـبيـر الـمـضـلـيـن
أصمت لا أحب أن أسمع هذه الكلمة من أي شيطان.. أمن بني آدم أنت كي تيأس.... جعلناك تذهب لتعلمها اليأس من رحمة الله... تأتي أنت الينا يائسا... إنك عار على الشياطين... ألا تدري بمبادئ الشياطين الأساسية؟

الـشـيطان الـضعـيف
كنت أعلمها من قبل... ولكنها أنستني نفسي...

كـبيـر الـمـضـلـيـن
إن فتاة محجبة حجابا شرعيا يستر جسدها ومفاتنها عن الشباب أشد علينا من أن تكوى جباهنا بالنار ليل نهار

الـشـيطان الـضعـيف
كيف ذلك ياكبير؟؟؟

كـبيـر الـمـضـلـيـن
أقول لك كيف لتتعلم وتعلم من خلفك.... كيف لنا أن نفتن الشباب ونشغله عن طاعة ربه وعن هموم أمة الإسلام؟؟... أليس بالفتاة العارية

كبير الغاوين المضلين
خذ الأمر من بدايته وتعلم المكر والدهاء والخطوات كي تفلح بإغواء بني آدم... ... ففي بادئ الأمر كانت تعاليم الإسلام مسيطرة على المجتمع ....

فلو كنا ذهبنا الى الشباب وقتها وقلنا لهم افعلوا الفحشاء.. لكان هذا من المستحيل.. فجعلناهم يتبعون خطواتنا.... ففي البداية زينا للفتاة خلع حجابها وتقليد الغرب ...ثم جعلناها تلبس الملابس المثيرة وتتمايل في مشيها....
ونقنعها أن هذا هو التحضر ليس هذا بعيب.... وجعلناها تظهر في التلفاز والفيديو كليب ووسائل الإعلام لترقص وتغني وتطلق آهات جنسية مغرية فأصبحت كالعاهرة.. ومع ذلك أقنعناها بأن هذا إسمه فن وليس دعارة..


يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:42 pm

الـشـيطان الـضعـيف... عظيم ....... ثم ماذا؟؟؟

كـبيـر الـمـضـلـيـن
ثم ذهبنا إلى أولياء الأمور وأقنعناهم بتأخير سن زواج البنات حتى تستطيع أن تكمل دراستها الجامعية... فأطاعونا... ثم أقنعناهم بأن لا يقبلوا بأي أحد... فيجب أن يعرف قدرها وقيمتها فهي أحسن فتاة في العالم... ويجب أن يكون عنده شقة تمليك وسيارة ويدفع مهرا كبيرا ويشتري لها شبكة ثمينة جدا ... ويجب عليه المشاركة في أثاث المنزل ... فجعلوها كسلعة تباع وتشترى في مزاد علني .. من يدفع أكثر يشتريها....

مع أن رسولهم قد قال لهم أنه إذا جائهم من يرضون دينه وخلقه فليزوجوه وقال لهم إن لم يفعلوا ذلك فستكون فتنة في الأرض وفساد كبير.... فيلم يطيعوا الرسول.... وأطاعوا الشيطان.... "بئس للظالمين بدلا"..... وبالطبع هذه التكاليف المادية ليست بمقدور معظم الشباب وخصوصا وهم في بداية طريقهم..

فتكون النتيجة تأخير الزواج بين الشباب ..... فيخرج الشاب من عندهم محبط كسير... فيجد حوله كل هذه الفتن والعري والإختلاط ...فتكثر المصاحبة .. ويكثر الزنا والإغتصاب والخمر والمخدرات.. وتنتشر الفاحشة في الأرض ... وتعم الرذيلة.... فهذه هي الفتنة والفساد الكبير الذي حدثهم به رسولهم.....

فهل هذه أمة تنصر بعد كل ما يفعلونه مع ربهم؟؟ أرأيتم كيف يكون التخطيط يا أولادي؟؟؟

الــشــيطان الـقـوي
رائع يا لك من ماكر .... أنت تستحق لقب كبير الغاوين المضلين بحق...

كـبيـر الـمـضـلـيـن
نعم فحينما تريد أن تطفأ النار يجب أن تذهب الى مصدرها فتطفأه ولا تشغل نفسك باللهب... أفهمت يا ضعيف...

الـشـيطان الـضعـيف
نعم نعم.... إذا... المشكلة في الفكر والإعتقاد.... فإذا استطعت أن أغير لها فكرها سيسهل علي بعد ذلك أن اوقعها في المعاصي....

كـبيـر الـمـضـلـيـن
أحسنت لقد بدأت تتعلم اللعبة... هيا اذهب وكن لها غاو مضل مبين ......

الـشـيطان الـضعـيف
ولكن كيف يا كبير فهي دائما في ذكر الله... فهي تبدأ يومها بصلاة الفجر ....

وان مرة لم تقم حتى طلعت الشمس.. أصبحت في هذا اليوم صائمة وعاقبت نفسها بكثير من الطاعات وأكثرت من الإستغفار والذكر والتوبة وقراءة القرآن وصلة الرحم وبر الوالدين وكثير من الصدقات في هذا اليوم ..... حتى تجعلني أوقظها لصلاة الفجر إن نامت عنها حتى لا تفعل كل هذا الخير....
ويا ويلي إن قالت الذكر المئوي الذي قال رسولهم أن له ثواب عظيم وأن من هذا الثواب أن يجعلك في حرز من الشيطان في هذا اليوم حتى تمسي....

الــشــيطان الـقـوي
ما هو هذا الذكر؟؟!!

الـشـيطان الـضعـيف
بالطبع كيف لك أن تعرفه وأنت مع هذا الغافل الذي يعيش حياة أقرب للأنعام.... إن هذا الذكر هو: لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيئ قدير" مئة مرة حين تصبح....
فبعد صلاة الفجر تكون في معية الله طوال اليوم وتقرأ أذكار الصباح فتكون وكأنها دخلت الى حصن حصين منيع.... ثم تقرأ هذا الذكر المئوي فتحرم علي باق اليوم..... فكيف لي باغوائها ... وكيف لي أن أجعلها تعصي خالقها الذي تحبه وتعبده؟؟

كـبيـر الـمـضـلـيـن

ألم تجعلها تعصي ربها ولا مرة؟؟؟

الـشـيطان الـضعـيف

لا يوجد هناك بشرا معصوما من الخطأ بعد رسولهم محمد... ولكني اذا زينت لها معصية ففعلتها و أخطأت في حق ربها سارعت بالإعتذار والتوبة والإستغفار والطاعات المستمرة ....وتوبة من وراءها توبة... فتزداد قربا من ربها حتى أندم وأقول يا ليتني لم أوسوس لها بهذه المعصية......

أعذرني يا كبير ولكنك لا تعلم ما أنا فيه....

كـبيـر الـمـضـلـيـن

لا يا ضعيف بل أعرف ما أنت فيه جيدا.... فإنها فتاة مثلها التي جعلتني أنتقل إلى الأعمال المكتبية والإستشارية.....

الـشـيطان الـضعـيف و الــشــيطان الـقـوي


فتاة...... كيف ؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:46 pm

كبير الغاوين المضلين:
نعم فتاة مسلمة طاهرة.......... فلقد كنت في العصور السحيقة من المقربين إلى إبليس .... فلقد ساعدته في بناء أول صنم في التاريخ يعبد من دون الله... وفعلا معا بعد ذلك كثيرا من الشر .... إلى أن جاءت هذه الفتاة في زمن صلاح الدين الأيوبي.... وكانت السبب في تحويلي إلى الأعمال المكتبية والإستشارية...


المهم...... هيا يا قوي كنت تريد أن تعرف ماذا تفعل مع صاحبك قبل أن يأتي رمضان وتسلسل

القوي:

لا... لا... ليس الآن أرجوك إحك لنا قصتك أولا...فأكاد أموت شوقا لمعرفة من هي التي لم يقدر عليه كبير الغاوين المضلين

الضعيف:

نعم يا كبير.... فمن المؤكد أننا سنستفيد منها كثيرا احكها لنا ثم انصحنا بخصوص رمضان....

كبير الغاوين المضلين:
تريدون أن تعرفوا قصتي...... حسنا سأقصها عليكم.....


كبير المضلين:

الحكاية بدأت منذ قديم الزمان... وبالتحديد بعد وفاة آدم بفترة قليلة... فقد كنت وقتها في دورة تدريبية مكثفة عن إغواء بني آدم.. وكنت متفوقا جدا وقدمت بحثا في نهاية الدورة وكان بعنوان"منهج الشياطين في الصبر حتى

التمكين" فلاقى قبولا كبيرا عند إبليس وأعجب بي جدا وقربني منه وقال لي

يجب أن نطور هذا البحث وننفذه عمليا مع بني آدم....... فقد كانت الشياطين وقتها تستعجل النتائج وإذا لم يروا نتيجة الوسوسة سريعا كانوا يصابون بالإحباط... وكان موضوع بحثي هو الصبر على الإغواء فالوصول إلى هلاك الإنسان يجب أن يكون خطوة خطوة دون إستعجال....


الضعيف:

مزيد من الإيضاح من فضلك؟؟


كبير المضلين:

تابع معي وستعلم طريقة التضليل المثلى...

كان الناس بعد وفاة آدم لا يزال بهم خيرا كثيرا وكان منهم عبادا لله ....

زهادا في الدنيا مقبلين على الآخرة.. يبيتون لربهم سجدا وقياما ويصبحون صائمين لله صياما...يتصدقون وينفقون... يتعلمون ويعلمون...... وكان لهم مكانة كبيرة بين الناس... فكلما أضللنا فئة من الناس سارعوا بدعوتهم الى الله ... فيتوب المسيئون ويرجعوا الى الله .... ثم مرت الأيام ومات هؤلاء العباد...ثم حدث شيئ مهم جدا...... أتدرون ماذا هو؟؟


الضعيف والقوي:

ماذا....؟؟


كبير المضلين:

استدعاني إبليس وقال لي: الآن.......... فقلت له الآن ماذا؟؟ فقال: الآن نستطيع تنفيذ خطتك التي ذكرتها في البحث... لقد أضفت عليها بعض التعديلات وهي الآن جاهزة للتنفيذ....

فقلت له نعم ولكن في أي شيئ سنستخدمها ؟؟ فقال:

سنجعل الناس يعبدون الأصنام من دون الله....

فقلت له:

هذا مستحيل..... فقال : لا يوجد مستحيل... خطوة خطوة وإغواء ومكر وصبروكل شيئ سيتم... ثم أطلعني على خطته.... فأعجبتني بشدة...

ثم قال لي: هيا أحضر أعتى الشياطين لنبدأ... هيا يا بني لنكون على الشر أعوانا....


الضعيف والقوي:

وما هي هذه الخطة؟؟


كبير المضلين:

سأقصها عليكم لتتعلموا كيف السبيل للإغواء والتضليل..... ولكن أنصتوا جيدا حتى تفهموها وتطبقوها مع قومكم...


القوي:

كلي آذان صاغية...

الضعيف:


زدني يا كبير حتى أضل الفتاة...

كبير المضلين:

حسنا... هيا معي نمشي قليلا ونحن نحكي.... بعد موت هؤلاء القوم الصالحين حزن الناس عليهم حزنا شديدا ثم ساعدناهم ليزدادوا حزنا وقلنا لهم كيف ستعبدون الله مثل ما كان يفعل هؤلاء..... هيا اذهبوا الى قبورهم فاعبدوا الله هناك.... واتخذوا من هذه القبور أماكن للعبادة فهي أماكن مليئة بالبركة.... هيا اذهبوا الى هناك لتعبدوا الله وحده لا شريك له.....

ففعلوا ثم مرت الأيام...... ومات هؤلاء القوم وجاء قوم بعدهم لم يروا هؤلاء الصالحين.... فقلنا لهم .. كان هناك قوم صالحون في هذه الأماكن يعبدون الله وحده... ولكننا نخاف اذا ما متم نسيهم الناس... فابنوا لهم تماثيل أصناما ... وأطلقوا على كل تمثال منهم إسم صاحب القبر الصالح لكي يأتي الناس من كل مكان إلى هذه الأماكن المباركة ويرون هذه الأصنام

فيتذكروا هؤلاء القوم الصالحون فيتذكروا عبادتهم فيعبدوا الله وحده لا شريك له.. ففعل الناس كذلك...... ثم مات هذا الجيل وجاء جيل بعده...

وكانوا إذا حاولوا عبادة الله في بيوتهم قلنا لهم ... كيف..... كيف تتعبدوا في بيوتكم وهناك عند هذه الأصنام بركة ليس بعدها بركة... إذهبوا واعبدوا الله هناك فقط عند هذه الأصنام لكي تتبركوا بالصالحين .....

وكان الناس يشق عليهم هذا الأمر..... فقلنا لهم لا بأس إن لم تستطيعوا المجيئ الى هذه الأماكن فخذوا أصناما صغيرة تشبه الأصنام الكبيرة وبنفس الأسماء لكي تستطيعوا أن تعبدوا الله وحده لا شريك له... في بيوتكم...وفعلوا ما أمرناهم به ....

ثم مات هذا الجيل وجاء جيل بعده فوجد الأصنام في كل مكان..... فقلنا لهم إن آبائكم كانوا يعبدون هذه الأصنام كي تقربهم الى الله.فاعبدوها مثلهم.... .. وكانوا يدعونها ويطلبون منها أي شيئ كي يستجيب الله لهم......... فعبدت الأصنام من دون الله وأرسل الله الرسل والأنبياء بعد ذلك لكي يعيدوا الناس من عبادة الأصنام الى عبادة الله وحده لا شريك له..........

فكان قومهم يقولون لهم.... إنا وجدنا آبائنا كذلك يفعلون... وكذبوا... نعم كذبوا.... لأن آبائهم كانوا يعبدون الله وحده لا شريك له.. ونحن على ذلك من الشاهدين... ونجحت خطتنا بالصبر والخطوات.......



قال الله تعالى" يا أيها الذين آمنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان إنه لكم عدو مبين"


يتبــــــــــــع ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:50 pm

القوي:

رائع.... مذهل.... من كان يصدق في بداية الأمر أن هؤلا القوم الصالحين سيكونوا وسيلة لكي يشرك بالله بعد ذلك..... من خبث الشياطين...

الضعيف:

نعم... نعم لقد فهمت الآن....... أهذا ما تفعلوه الآن مع بعض المسلمين في المساجد التي بها قبور ؟؟

كبيرالمضلين الغاوين :
أحسنت.... أحسنت يا ضعيف .. لقد بدأت تتعلم وسيكون لك شأن مع هذه الفتاة...

القوي:

مهلا مهلا.... ما هذا الذي تقولوه أليس المدفونين في هذه القبور أمثال الحسين مثلا رجال صالحون...


الضعيف:

غبي.... نعم صالحون .... وكذلك كان المدفونون في الماضي البعيد رجال صالحون... ولكن ليست المشكلة في من هو في القبر.... ولكن المشكلة في أن الناس يدعوهم وهم لا يملكون لهم ضرا ولا نفعا يا غبي...



القوي
:


إحفظ لسانك يا ضعيف.... إنه شيئ وحيد هو الذي عرفته ولم أعرفه فلا تتصرف كأنك حكيم الشياطين..




الضعيف :



اوك اوك...... ولكن قول لنا يا كبيرنا ..... لقد ذكرت أن في النهاية أن فتاة هي التي أوقعتك ... كيف هذا؟؟؟ أنا لا أصدق...

كبير المضلين:


آآه لقد قلبت علي المواجع ....... كان هذا في عهد صلاح الدين الأيوبي ونور الدين محمود... هل سمعتم بهم؟...

القوي:


نعم .... أعرفهم.... لقد كانوا أيام الحرب الصليبية المباركة الأولى..... أليس كذلك؟

كبير المضلين:


نعم... أصبت....

الضعيف:

ما معنى الحرب الصليبية الأولى؟؟؟ وهل كانت هناك حرب صليبية ثانية؟؟

القوي:

غبي.... وماذا تسمي ما يحدث الآن يا متخلف؟؟

الضعيف:

أليست حربا على الإرهاب؟!!

القوي وكبيرهم:

هاه هاه هاه هاه...... حرب على الإرهاب!! يبدو أنك تتابع الإعلام الغربي كثيرا .... هذا ما نبثه للناس عبر الإعلام .. هذا من طرق مكرنا ودهائنا.... إنه تغيير المسميات..

الضعيف:

وما تغيير المسميات؟

كبيرهم:

مثلا كأن تسمي الفتاة التي ترتدي الملابس الشبه عارية موضة أو تحضر وليس تبرج.... والراقصة في الملهى الليلي والديسكوهات فنانة وليس دعارة... والفتاة التي تلبس إيشرب وملابس ضيقة تقنعها أن هذا حجاب.... والملتزم بدينه يكون متطرفا... والفتاة الطاهرة العفيفة التي ترتدي حجابا شرعيا يرضي الله تسميها رجعية...


القوي:

دعنا نرجع إلى الموضوع فلقد تأخرت.... ما دخل الفتيات في انتصار المسلمين في الحروب الصليبية؟ أكن يحاربن مع الجيش؟؟؟

كبيرهم:

لا ولكنهم كانوا يقومون بدور أكبر من القتال...

الضعيف :

وهل هناك شيئ أعلى من الجهاد في سبيل الله؟؟

كبيرهم:

نعم هناك شيئ أعلى وأشد علينا....

الضعيف:


وما هو هذا الشيئ لقد اشتقت لكي أعرف ؟

كبيرهم:

إعداد الشباب للجهاد وحماية الإسلام هو أشد علينا بأسا...

الضعيف:

كيف هذا؟؟

كبيرهم:

من الذي يقوم بإعداد الشباب المسلم وإرسالهم للجهاد في سبيل الله أليس النساء... أليس أخو هذه الفتاة أو زوجها أو إبنها هو الذي يقاتل...... من التي تكف عن إغواء الشباب المسلم وفتنتهم وصرفهم عن عبادة الله وصرفهم عن التفكر في حال المسلمين... أليست الفتاة...... الفتاة يا بني إذا لم تكن من جنود الشيطان فهي من جنود الرحمن.... لا ثالث.... فهي إذا لم تكن داعية إلى جهنم فستكون داعية إلى الفردوس الأعلى حتى ولو بمظهرها فقط.... فللمرأة نوعان من الملابس .... ملابس ترضي الشيطان أو ملابس ترضي الحنان المنان.......

فالشاب يا أبنائي يخرج من بيته صباحا فيرى النساء الاتي يلبسن الملابس المثيرة ..بغض النظر أكانت تغطي شعرها أم لا.... فينظر لهذه ثم ينظر للأخرى ..... فكلما نظر نظرة حرام قذفت في قلبه سهما مسموما ليفسد عليه قلبه ويزيد من شهوته ويلهبها ..... ثم يعود إلى بيته في الليل فيشاهد الفيديو كليب والتلفازوما فيه من دعارة.........

فهل هذا شاب يمكن أن تخاف منه؟؟ وهل يمكن أن يقاتل في سبيل الله.... وهل هذه أمة ممكن أن ينصرها ربها؟؟؟؟

القوي :

بالطبع لا......

كبيرهم:

قارن بينه وبين شاب يبدأ يومه من بيت الله في الصباح مصليا للفجر في جماعة .... ثم يخرج من بيته فلا يرى إلا مسلمات محجبات حجابا شرعيا... حجابا يرضي الله ورسوله.... لا حجابا يرضي النفس والموضة.. ثم يرجع فلا يجد عري ولا فيديو كليب.... فيصلي لله ويدعو للمسلمين......

أي من هذين الشابين يمكن أن يحرر الأقصى وينهض بالأمة؟؟
رد أنت على هذا


الضعيف:
الثاني طبعا...

كبيرهم:
إذا فالنهضة الإسلامية مرتبطة بالمرأة الصالحة..... وهزيمة المسلمين من عباد الصليب مرتبطة بالمرأة العاصية المتبرجة........
فلهذا تجد كل تخطيطاتنا تنصب نحو الفتاة المسلمة..

يتبــــــــــــع ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:53 pm

الضعيف:
نعم فهمت... ولكن ما الذي أوقعك وغلبك؟؟



كبيرهم:

النساء في عهد صلاح الدين ونور الدين محمود عرفوا هذا السر الخطير الذي استطاعوا به أن يغيروا حال المسلمين من هزيمة مئة عام إلى نصر مجيد يسطره التاريخ عبر صفحاته...



القوي:

عجيب ما تقول!!!.... وما هو هذا السر الذي عرفته الفتيات؟؟



كبيرهم:

السر في هذا الشعار الذي حملوه وعاشوا لينفذوه..... فكان هدفا نصب أعينهم وكانوا مستعدين أن تتقطع أجسادهم في سبيل تنفيذه..... هذا الشعار هو...

" أختاه... أصلحي نفسكي.... تصلح أمة محمد..... وارجعي الى الله ... ترجع القدس للمسلمين"



الضعيف:

وهل هذا صحيح؟؟!! كيف إذا أصلحت الفتاة نفسها ينتصر المسلمون؟؟!!



القوي:

سأصاب بالضغط..... وعن ماذا كنا نتحدث منذ الصباح؟؟!!



الضعيف:

لا تسخر مني ياهذا.... وإلا....: 1 2 3



القوي:

أرى أن الفتاة أذهبت عقلك.... فلو كانت معي هذه الفتاة لكنت....



الضعيف:

لا تكمل ... ولا تقل شيئا لا تستطيعه.... فليس من رأى كمن سمع.... فإنك لو قضيت يوما واحدا معها.... ستصاب بالأنيميا...




كبير الغاوين:


دعه يا قوي فأنا أعلم ما هو فيه من شقاء.... سأوضح لك يا ضعيف... ولكن انتبه جيدا.... فهذه هي النهاية.... وهذا سر تحويلي للأعمال الإستشارية والمكتبية...


كان نور الدين محمود هو القائد الأعلى... وهوالذي جعل صلاح الدين أميرا على مصر .... وكان مقره الأسكندرية.... وكانت مصر في هذا الوقت مليئة بالشيعة والصوفية... وكانت النساء عرايا وكانت وظيفتهم الرقص والبغاء وفتنة الشباب فقط .... وكان الأمر صعبا على صلاح الدين.... فاستعان بالله وبدأ التغيير.... وقام معه عدد من النساء الصالحات الاتي تبن إلى الله وسترن أنفسهن وارتدين الحجاب الشرعي.... ورفعن هذا الشعار...... آه على هذا الشعار... أتذكرونه.. إنه " أختاه أصلحي نفسكي تصلح أمة محمد..... وارجعي الى الله ترجع القدس الى المسلمين"........ وبدأوا بالدعوة الى الله فكانوا يتقربون من باقي الفتيات أولا ثم يقمن بدعوتهن الى الله.... وأخذ الأمر في الإنتشار بصور كبيرة.... وبدأت حلق تعليم القرآن للفتيات في الإنتشار حتى وصل في الأسكندرية وحدها أكثر من ألف مقرأة للسيدات فقط..... ثم حدث شيئ مهم ... أتدرون ماهو؟؟؟




القوي
والضعيف:


ما هو؟؟!!




كبيرهم:


وصل أمر هؤلاء الفتيات الى إبليس ... فأرسل في طلبي... وأمرني بتجميع أقوى الشياطين على وجه الأرض والهجوم على هؤلاء الفتيات لقمع الصحوة الإسلامية وأعطاني كافة الصلاحيات الممكنة..... فقمت بإعداد الخطط واستدعيت جميع مردة الشياطين من أنحاء العالم للعمل تحت لوائي.... حتى تجمع معي أكثر من مليوني مارد من أخبث الشياطين.... حتى أن الشياطين المكلفة بقادة الحرب الصليبية...كانت تعتبر تلاميذ وأطفال بالنسبة لمن كان معي من شياطين إغواء المسلمات- على ما هم فيه من مكر ودهاء-


.... ولكن أنى لنا أن نهزم هؤلاء المسلمات المتوضئات الصالحات القانتات..... المحجبات العفيفات.... أصحاب أذكار الصباح والمساء.... الاتي يبيتون لربهم سجدا وقياما.... ويصبحن لله صياما.... قارئات القرآن.....الاتي يذكرن الله قياما وقعودا ... فهم داخل حصن حصين.... لا تصل اليهم.... اذا اقتربت احترقت..




الضعيف:


ألم أقل لكم.... أرأيت يا قوي... أرأيت؟؟




القوي:


ألهذا الحد...... ألهذه الدرجة؟؟.... كم كانت أعمارهم يا كبيرنا... أربعين..... خمسين




كبيرهم:


خمسين!!!! إن بعضهن كان دون الخامسة عشر وبعضهن فوق العشرين و......الثلاثين......


.... المهم.... ذهبنا إليهن وشرعنا في إحباطهن... وقلنا لهن ماذا تعملون؟؟ إنكم لتحلمون... القدس محتلة منذ أكثر من مئة عام.... والمسلمون مفككون.... وهمهم فقط شهوة النساء وشهوة البطن وشهوة المال.... قالوا سنغير كل هذا... قلنا لهم الموضوع يحتاج الى وقت طويل... قالوا سنصبر " وما صبرك الا بالله" .. فقلنا لهم الأمر كبير....... قالوا نحن لها نحن لها.... نحن أحفاد خديجة وأم عمارة.... أحفاد أسماء و أم حرام.... كما حفظ هؤلاء الدين أول مرة سنحفظه نحن هذه المرة.... فقلنا لهم لا ترسلن رجالكن وأولادكن مع صلاح الدين فالموضوع خطير وأعداد عباد الصليب كبيرة جدا..... فقالوا لرجالهن لستم لنا بأزواج ولا رجال حتى تذهبوا وتجاهدوا مع صلاح الدين...


فاتبعنا معهن أسلوب آخر... فوسوسنا لهن بالاختلاط... وقلنا لهن.. اذهبوا الى الشباب واختلطوا بهم وادعوهم الى الله... فهي دعوة فلا بأس بالاختلاط.... قالوا .. أبدا لا نعصي الله حتى يبارك لنا في دعوتنا... ستدعوا النساء النساء ... وسيدعوا الرجال الرجال.... وسينصرنا الله الكبير المتعال ....وسننسق مع بعضنا البعض عن طريق الأزواج والإخوان والأخوال.......


فانتشرت الدعوة وحفظ القرآن وانتشر الحجاب الشرعي وسترت أجساد النساء... وأنفقت الأموال في سبيل الله.... وعم الخير على المسلمين.... وأرسل النساء رجالهن الى القدس مع صلاح الدين.. وجلسوا يدعون الله بالنصر والعز للمسلمين.... فجاهد المسلمون وكان حقا على الله نصرهم وقتها... " ولينصرن الله من ينصره إن الله قوي عزيز".... فانتصر المسلمون وهزم الصليبيون...وملئ الموحدون القرى عدلا وخيرا.... وأشرقت أرض فلسطين من جديد بنور ربها.. . ...........يا رب .. مرة أخرى يا رب






أما أنا فقد غضب مني ابليس غضبا شديدا.. لفشلي لأول مرة في التاريخ.. ومن من.... من نساء.... ولكنهم ليسوا أي نساء... إنهم نساء المسلمين..... وأمر بإحالتي الى الأعمال الإستشارية.....

هيا يا أبنائي قوموا واذهبوا وانتقموا من بني آدم أعدائنا وكونوا على الشر أعوانا..... فأنا الآن لدي موعد مع الشياطين المكلفة بإفساد مشروع صناع الحياة... هيا اذهبوا لنعمل معا ضد الإسلام كل من موقعه......

اذهب يا قوي الى صاحبك قبل أن تسلسل في رمضان واجعل له صحبة سوء وخطط لهم ما يفعلونه في رمضان... احجز لهم في الخيمات الرمضانية وأماكن تجمع النساء العرايا البغايا...من قبل أن يبدأ رمضان...

هيا وسد عليه جميع طرق الأصحاب الصالحون.... فلو انضموا له فسيأخذونه الى القيام والمغفرة والرحمات...... فيذهب تعبك سدى.... وخذ صديقك الإنسان الوسيم وخذ الضعيف معك لإغواء هذه الفتاة الصالحة.........

واذهب أنت يا ضعيف بما تعلمته مني الى هذه الفتاة وتذكر خطوة خطوة... وتابع في إغوائها واستفزها بصوتك"الغناء" وأجلب عليها بخيلك ورجلك وعدها... ولا تعدها إلا غرورا...

قال تعالى" واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا".....


أتدرون ما تكملة الآية....

"إن عبادي ليس لك عليهم سلطان وكفى بربك وكيلا"...



القوي:


عندي فكرة يا ضعيف


يتبــــــــــــــع ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:54 pm

الضعيف:


ما هي؟


القوي:


ان صاحبي الانسان في الكلية التي بجوار هذه الفتاة وهو وسيم ودائما ما أجعله يذهب الي الجيم ويلبس الملابس الضيقة ليتكبر علي الناس ويمشي مشية الخيلاء التي يكرها الله....

الضعيف:
وما دخلي بهذا؟.......


القوي:


يا الهي سأموت خنقا.... يا ضعيف ركز معي هذه المرة ولن تندم


الضعيف:


حسنا هات ما عندك


القوي :
سنستخدم هذا الشاب المستهتر لاغواء هذه الفتاة وفتنتها... وحينها سنفعل بها أي شي نريده


الضعيف:
نعم ولكن كيف ندخل اليها؟؟


فهي حينما تخرج من بيتها تقول بسم الله توكلت علي الله ولا حول ولا قوة الا بالله فأسمع الملائكة تقول لها هديتي ووقيتيي وكفيتي.... فأتنحى عنها ولا أستطيع أن أصل اليها
فما بالك بفتاة هديت وكفيت وعفيت؟؟ كيف لنا بها بعد ذلك؟


القوي:
لا عليك سنتصيد لها خطأ وهي في الخارج ثم ندخل اليها من خلاله
فمثلا سأجعل صاحبنا من أمامها وينظر اليها فتنظر اليه ثم اقذف في قلبها سهما مسموما وأزين لها هذه النظرة ثم......


الضعيف:


لن تفلح فأنها اذا خرجت فانها تغض بصرها دائما وتتجنب الاماكن المليئة بالمعاصي قدر استطاعها....

ثم انها دائما ماتسمع الايات القرأنية أثناء مشيها من بعض الناس أو من الكاسيت أو من أي مكان.

فتشعر وكأنها رسالات من ربها اليها مثل" ان الابرار لفي نعيم" فتتبسم وتقل ربي اجعلني من الابرار ..............

وتسمع اية "و الذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا"

فتقول اللهم اني اشهدك اني اجاهد فيك...... أجاهد شهواتي وأجاهدنفسي اللهم فاهديني سبيلك يا ربي ويا حبيبي

وتسمع مثلا اذا دخلت الى مكان مزدحم مليئ بالشباب " قل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن"... فتنظر مبتسمة الى السماء وتقول نعم ربي سأغض بصري...... الموضوع صعب يا قوي فهي ليست متدينة وحسب.... ولكن عندها علاقة مع ربها....


القوي:
نعم يا ضعيف... الموضوع صعب جدا ولكنه ليس مستحيلا...... تذكر قصة كبير المضلين يا ضعيف..... خطوة خطوة سنوقعا اولا ونهجم عليها مرة ثانية.... قوتها في علاقتها مع ربها اذا سنحاول أن نفسد هذه العلاقة اولا ثم نأخذها الي الكلية مع صديقنا ثانيا......


يتبـــــــــــــع ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 6:57 pm

الضعيف:

نعم ولكن.......


انتظر فقد خطرت لي فكرة



القوي:

ايوه كده صحصح معايا.... قول يا عم


الضعيف:


عقوق الوالدين


القوي:
أهي عاقة لوالديها


الضعيف:

يا غبي كيف تكون عاقة لوالديها بعد كل ذلك .


القوي:

احفظ لسانك يا ضعيف وبلاش قلة أدب.


الضعيف:
حسنا حسنا لا تغضب..... هي ليست عاقة بل هي تبرهم اشد البر لانها تعرف أنهم وسيلتها الي الجنة فهي تعلم تمام العلم أنها اذا أغضبت والديها سيحبط عملها...... الا بالطبع اذا طلبوا منها شي حرام كخلع الحجاب أو النقاب مثلا.

فهنا لا يكون لها طاعة لان لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق فهي تعي ذلك جيدا فلا تغضبهما ولو بنظرة حادة اليهما.... ثم أن ربها حبيبها أوصاها ببر والديها فهي تنفذ وصية ربها بالحرف فهي تحب ربها ولا تريد اغضابه.


القوي:
اذا كيف سندخل لهل من جهة العقوق؟


الضعيف :

لن ندخل لها هي سندخل الي أمها أولا.... خطوة بخطوة


القوي:
كيف يا مكير.


الضعيف:
ستعرف الان هيا بنا الي أمها.

ها هي أمها تشاهد التلفزيون وها هي الفتاة في غرفتها تصلي قيام الليل هيا معي الي أمها فنجعلها تنادي علي ابنتها....


الام:
يا بنيتي احضري لي كوبا من الماء......
يا بنيتي ردي علي


الشيطان :

مال ابنتك لا ترد عليكي أهذا هو الدين...... إن الدين يأمرها أن تترك صلاة النافلة وترد عليكي هيا قومي اليها..... وعرفيها الدين الصحيح.... ولكن بحدة حتى لا تكررها مرة أخرى.... لقد سهرتي الليالي في تربيتها.... حتى اذا كبرت تهملكي كل هذا الإهمال..... انه مجرد كوب ماء... هيا اذهبي اليها وعنفيها...


الشيطان الضعيف:
هيا نذهب معها لنشعلها نارا....


الأم:

ألم تسمعيني وأنا أنادي عليكي ... هل أصبتي بالصمم؟؟ أليست لي أي قيمة عندكي؟؟... أنتي مستهترة...

الفتاة الصالحة:
معذرة أمي لم أسمعك... فقد كنت أصلي...

الأم:
هل الدين يمنعكي الرد على أمك وأنت تصلين النافلة؟؟



يتبــــــــــــــع ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 7:02 pm

الأم:

هل الدين يمنعكي الرد على أمك وأنت تصلين النافلة؟؟

الفتاة الصالحة:
لا يا أمي ولكن لم...


الأم:
اخرسي... وتردين علي أيضا... لقد سئمت من تصرفاتك المستهترة... أنت فاشلة... لقد أصبحتي لا تجلسي معنا لنشاهد المسلسل والتلفاز معا كما كنا نفعل من قبل .... ولا تأتي معنا الى التجمعات العائلية بحجة أن فيها اختلاط كثير..... هل هذا صلة رحم؟؟... ولا تأتين معنا الى أفراح أقاربنا ولا أصدقائنا ... لأنها مليئة بالأغاني والمعاصي والإختلاط...... وتجلسين مع صديقاتك المتشددات أوقات كثيرة تقرأون القرآن وتسمعون الدروس الدينية.... ما هذا الإكتئاب أنت ما زلتي صغيرة لكل هذا... وتسهرين الليل في الصلاة ولا تأخذي كفايتكي في النوم....ثم أخيرا أنادي عليكي ولا تردي علي.... أنتي فتاة عاقة... وسيغضب الله عليكي... أنا ذاهبة....


الفتاة الصالحة:
أماه... أماه... لم أقصد أن...


الأم:
لا تتكلمي معي يا عاقة...


الشيطان:

لقد أغضبتي أمك... اذا لن يتقبل الله منكي ... وسيلعنكي ويدخلك جهنم... لا فائدة اذا من الصلاة... هيا


الفتاة الصالحة:
سأقوم لأصالحها...


الشيطان:
لا.. لا... ألا يوجد عندكي كرامة..... لم فعلت معكي كل هذا... من أجل كوب ماء.... ومعكي أنت بالتحديد.... أنت التي تساعدينها في البيت ليل نهار... ثم انها لا تستطيع أن تفعل هذا مع أخوكي... رغم أنه يعاملها بحدة ولا يساعدها مطلقا وهو أيضا كثير المعاصي... أهذا جزائك في النهاية؟!!... لما يفعل الله هذا بكي رغم أنكي تطيعينه دائما وتسعين لإرضائه؟؟!! اذا هو لا يريدك ولا يحبك...


الفتاة الصالحة:
لا إنه مجرد ابتلاء ليكفر عن سيئاتي ويرفع درجاتي.. ولكي يختبرني الله... قال تعالى " ولنبلونكم حتى نعلم الصابرين منكم ونبلوا أخباركم"


الشيطان:


أممممم... لا.. ليس هذا بالبلاء إن البلاء يكون بالمرض فقط.... ولكن هذا عقوق وغضب ولعنة وعذاب وجهنم ومعاصي وكبائر لا تغفر.... إنه عقوق الوالدين يا فتاة...


الفتاة الصالحة:
سأقوم لأصلي وأستغفر ربي...


الشيطان:
لا فائدة من الصلاة الآن.... لن يتقبل الله منكي أي شيئ لأنكي عاقة.... هيا قومي لتنامي.... حتى تستيقظي للفجر... فأمامنا يوما طويل غدا.... هيا نامي.... ولكن قبل أن تنامي .. ابكي بكاء شديدا على ما فعلته أمك .... حتى تنامي من غير الأذكار.....


الشيطان القوي:
أحسنت يا ضعيف.... لقد نامت بدون أذكار... ولم تصلي صلاة قيام الليل..


الشيطان الضعيف:
نعم بلا أذكار.... هيا لنهجم عليها ونفسد عليها نومها ونمنعها من صلاة التهجد.... فلقد أنسيتها الآية التي كانت تقولها عندما تحزن....


الشيطان القوي:
وما هي هذه الآية ؟؟


الضعيف:
هي " إنما أشكو بثي وحزني الى الله" وكانت تكررها حتى يذهب الله عنها الحزن.... وكانت حينما تخطئ تسارع بالإستغفار.. وتسارع بقول لا اله الا أنت سبحانك اني كنت من الظالمبن .. كثيرا....


القوي:
هذا وقت الأسحار... ستستيقظ الفتاة...هيا لنهجم عليها

الضعيف:
ماذا تفعلين يا فتاة؟؟


الفتاة:
سأقوم لأصلي وأستغفر...


الشيطان:
ليس الآن ... نامي قليلا... فقد كانت ليلة شاقة... استريحي قليلا حتى تستطيعين أن تقومي للفجر.... نامي قليلا وقومي بعد قليل...


القوي:
أحسنت... لقد نامت


الضعيف:
نعم وسأكرر معها نفس الشيئ الى الصباح.... فليس لي أي عمل آخر سوى فتنتها وادخالها جهنم...


القوي:
لقد تعلمت كثيرا يا ضعيف.....


ما هذا النجدة .... ما هذا؟؟؟ ما الذي يحدث ..... أشعر باختناق شديد...


الضعيف:
إنه آذان الفجر .... هيا لنهرب من هنا... هيا قبل أن نحترق...


القوي:
هيا................


الضعيف :
ها قد انتهى الآذان... هيا لنرجع اليها قبل أن تقوم للصلاة..


الفتاة:
ياااه... إنه الفجر.... يا حسرتاه... لم أستيقظ لقيام الليل...


الشيطان:
نعم لقد كانت ليلة شؤم... ولو كان الله يحبك لأقامكي بين يديه ... ولكنكي طردتي من رحمته... هيا لا فائدة .... نامي قليلا واستسقظي بعد قليل.... خمس دقائق فقط..


القوي:
أحسنت لقد نامت ثانية...


الضعيف:
نعم وسأكرر معها الأمر الى الشروق...


القوي:
رائع.... ها قد جاء وقت الشروق... ولم تصلي الفجر.... رائع...


شيطان الفتاة:
ها...ها..ها... استيقظي الآن لتتحسري يا فتاتي..... لقد أشرقت الشمس... وضاع الفجر..


الفتاة:
يا إلهي... لقد ضيعت الفجر... يا ويلتي...


الشيطان:
لا عليكي إنها مجرد صلاة... وستعوضيها.... احمدي ربك... هناك أناس كثيرون لا يصلون أساسا... أنت أفضل من غيرك.... هيا نامي الآن... خربانة خربانة....

الشيطان القوي:
لقد نامت .... ماذا سنفعل الآن؟؟


الشيطان الذي كان ضعيفا:
سأخرجها من بيتها بلا أذكار... وسنجتهد عليها في الجامعة... اذهب أنت وأحضر صديقك الفاسد.. واجعله في أحسن صورة حتى نستطيع أن نزينه لها.. هيا أسرع فلطالما انتظرت هذه الفرصة.... فلقد بدأت في المعصية الأولى ولم تستغفر... فالمعصية الثانية أسهل وأسهل.... هيا اذهب فهذه فرصتنا... لنهجم عليها هجمة لا تقوم بعدها أبدا... هيا أسرع


القوي:
أمرك يا صديقي العزيز... سأعده أحسن اعداد.. وأقابلك في الجامعة..


الفتاة:
يااه... لقد تأخرت عن الجامعة... سأقوم لأصلي سريعا.. وآكل وأذهب..


الشيطان:
هيا أسرعي في الصلاة.... سيمضي الوقت... أسرعي فهي صلاة غير مقبولة على كل حال... هيا ستتأخري

الأم:
صباح الخير يا بنيتي... هيا لتأكلي معي


الشيطان :
لا تردي عليها... فهي سبب ما أنت فيه من معاصي.... فلقد ظلمتكي وجعلت ربك يغضب عليكي... ثم انها لا تحييكي بتحية الإسلام...


الفتاة:
دعيني وشأني... سآكل وحدي.....


الشيطان:
أحسنت يا فتاتي.... كلي ولا تذكري اسم الله كي آكل معكي وأشرب... واخرجي من البيت ولا تقولي ذكر الخروج... وسنسنشرفكي أنا وأصدقائي عند الباب... وسنضلنك وسنغوينك.... وسنقعدن لك في كل مرصد.... حتى تهوين في أسفل الجحيم...


الان في الجامعة


شيطان الفتاة:
يا قوي أين صديقك؟


القوي :
لا تخف فلقد جهزته للمهمة وسآتي به الآن ليكلمها مباشرة وعليك البقية؟


يتبــــــــــــــــــع ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 7:08 pm

شيطان الفتاة :
حسنا........ياه!!



القوي:
ما بك؟؟؟




شيطان الفتاة:
انها صحبتها الصالحة قادمة اليها...... كم اكره هذه الصحبة...... لا عليك اذهب انت واحضر صديقك وساتولي امرهم بنفسي




القوي:
حسنا.......




الفتاة الصالحة:
السلام عليكم يا اخوتاه.......




فتاة من الصحبة :
وعليكي السلام أختاه..... ماذا بك يا أختاه؟؟؟ أني اري وجهكي اليوم متغير...!!


الفتاة :
كيف؟؟!!



الصديقة الصالحة :
ليس به ذاك النور المعتاد..... أتراكي عصيت الله؟!

الفتاة واي معصية.... لقد اغضبت والدتي....


الصديقة:
عقوق الوالدين....يا الهي .... اكبر الكبائر ...ويحكي... كيف تأمنين ان تمشي وتخرجي من بيتكي وامك عليكي غضبا؟؟




الفتاة :


لا اريد ان اتحدث في هذا الموضوع .




الصديقة :


لا عليكي اختاه.... إن الله يغفر الذنوب جميعا انه هو الغفور الرحيم..... استغفري الله وصالحي امكي وستجدين الله توابا رحيما




الشيطان:


لا.... لا تفعلي فهي لا تعلم مدي ظلم امك لكي.... وما فعلته بكي.


ليس من راي كمن سمع ... فهي امها طيبة وتحبها جدا فلا تعلم ما تعانيه انتي.




الصحبة الصالحة :


اتق الله يا اختي ولا تتكبري عن مصالحة امك بدعوى انها قد ظلمتكي..... سارعي بتقبيل قدميها فانها اقصر طريق الي الجنة.




الفتاة:


انت لا تعلمين لان امك طيبة غيرأمي فهي عصبية ودائما ما تتصيد لي الاخطاء.




الصحبة:


لا يهم يا أختاه فإن تمام بر الوالدين يكون مع الوالدين الغير مريحين... العصبيين حتي يعظم الاجرمن الله.... فبر الابوين الطيبين مطلوب ولكن ليس فيه نفس المشقة من الذل وكسر النفس لهما فهذا هو تمام البر...ثم إن العقوق ليس له عذر أمام الله كممعصية الزوج أيضا... فاجتنبي ذلك يا حبيبتي حتى ييسر الله عليكي الطاعات ولا يحبط عملك الصالح.... فاحتسبي الأجر يا اختاه وبريهما ولا تتبعي خطوات الشيطان فإن أطعتيه فانها لن تكون هذه المعصية فقط.....




الشيطان:


وما دخلك انتي.....ااه.... اني اكره الصحبة الصالحة..... هيا يا فتاة فلنذهب من هنا لنجلس في الحديقة فليس لكي مزاج اليوم للمحاضرات.... ولا احد يفهم ما تمرين به هيا......




وفي الحديقة




الشيطان القوي:

هيا يا عبدي إذهب الى هذه الفتاة... وضمها الى سجل صديقاتك المنحرفات.... اللاتي خدعتهن...




الشاب التافه:


هذه الفتاة الصالحة .... أمجنون أنت!!؟؟ إن الجامعة كلها تشهد لها بالصلاح والعفاف..... كيف لي بها؟؟




الشيطان القوي:



ادخل أنت وأنا سأساعدك...




التافه:


ستصدني وتحرجني.... كما فعلت مع غيري...




الشيطان القوي:


ليس اليوم..... ولا تماطلني كثيرا.... نفذ أمري بلا نقاش....




الشاب التافه:


أمرك سيدي... أمرك




الشيطان القوي:


أحسنت يا عبدي المطيع... وادخل لها من ناحية الدين..ز




الشاب الفاسد:

معذرة يا اختي.... فلقد اعجبني تدينك وعفافك وحجابك الذي يستر جسدك... لا مثل البقية الذين يدعون أنهم محجبات والحجاب منهم بريئ ....... اما انت فشي اخر بارك الله فيكي..... لقد شجعتيني علي التعرف اكثر علي هذا الدين..... فلقد كنت غافلا...... هلا حدثتيني قليلا عن هذا الدين.




الفتاة:


عذرا فانا لا اكلم الشباب.... تستطيع ان تذهب الي احد الاخوة فهم سيكونون لك خير عون باذن الله.... هم هناك عند المسجد.




الشيطان:


ما هذ ا ؟...... ما هذا الرد القاسي انك تصدينه عن سبيل الله الا تعلمين عقوبة ذلك عند الله؟؟؟؟؟




الفتاة:


هو يريد التسلية....




الشيطان:


لو اراد التسلية لذهب الى إحدي المتبرجات السافرات امثاله.... هو يريد الهداية هيا.... خذي ثواب هدايتة وكفري عن ما فعلتيه مع والدتك.


ولا تخافي... انت فتاة صالحة طاهرة ملتزمة ولن تفتني ابدا.... هيا




الفتاة :


حسنا... ماذا تريد ان تعرف عن الاسلام؟




الشاب التافه :

اريد ان اعرف ما الذي جعل وجهك هذا يكون بمثل هذا النوروهذا الجمال..... وما الذي جعلكي رغم كل هذه الملابس الساترة لجسدك تبدين وكأنك القمر ليلة البدر..... فحينما تمرين في ساحة الكلية نترك النظر الي جميع الفتيات وكأنهن أختفين ولم يبق الا وجهك الجميل.... الذي يلفت جميع الانظار اليه......




الشيطان:


ياللسعادة..... اسمعتي مثل هذا الكلام من قبل؟؟...... ارايتي مثل هذا الحنان من قبل؟؟..... أرايتي.... لانك فتاة صالحة فلقد ارسل الله هذا الشاب التائب اليكي كي يعوضكي عما تفعله بك امك.




الفتاة:


ماذا تقصد... بلفت النظار وا...




الشاب:


لا اقصد شيئا بالطبع ولكنه نور الطاعة الذي يظهر عليكي فتجذبين الانظار اليكي به.




الشيطان القوي:


نور الطاعة.... اتعرف شيء انت عن نور الطاعة الم تسهر ليلة امس علي المواقع الاباحية يا من تقول نور الطاعة....... لا احد يعرفك مثلي يا خبيث..... فلقد غلبتني بدهائك......هيا اكمل معها......




الشاب:



هلا حدثتيني قليلا عن الاسلام.




الشيطان:



هيا يا فتاتي حدثيه عن الاسلام ولا تصدينه عن سبيل الله ولا تنسي انه وسيم وتائب فمن الممكن ان يتزوجكي وتكونا اسرة صالحة تخدم هذا الدين....هاهاهاهاها




الفتاة:



حسنا.... اجلس يا اخي في الله... لأعلمك الدين.




الشيطان:


احسنتي يا فتاتي الصالحة هاهاهاها.......... مرحبا بكي في الخطوة الاخري........... هاهاها...




ومرت الايام....... ووراءها ايام.... وقويت العلاقة بينها وبين الشاب... وضعفت العلاقة بينها وبين ربها....


ومرت أياما أخرى....




وبينما كان كبير المضلين يمشي قابل شيطانا قويا جدا جدا يبتسم اليه.... فقال له كبير المضلين..... اتعرفبني يا هذا....... فرد عليه الاخر وقال له ما بالك انسيتني....... انا الضعيف سابقا......


كبير المضلين:

ياه............. لقد تغيرت كثيرا




الشيطان الذي كان ضعيفا:

نعم بالطبع يا معلمي فلقد اصبحت اكثر قوة.




كبير المضلين :

ولكن كيف بهذه السرعة؟؟؟؟؟




الذي كان ضعيفا:


بعدما تركنك انا وصديقي القوي ذهبنا واوقعنا الفتاة في اول معصية ثم يئسناها من التوبة.......ثم اوقعناها في غرام صديقنا الفاسد بحجة تعليمه الدين.




كبير المضلين:
انجحتم في ايقاعها في غرامه؟ كيف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


يتبـــــــــــــــع ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 7:14 pm

الذي كان ضعيفا:

في أول يوم قابلته لم تكن صلت الفجر ولا قالت الاذكار فاستطعت ان اصل اليها وازينه لها..... وامضيت بقية اليوم


أجعلها تفكر فيه.... ومنعتها منعا باتا من مصالحة امها.... ثم أقنعتها في اليوم التالي أن تزين حجابها قليلا..... فرفضت في البداية....... ثم اقنعتها ان ذلك في صالح الدعوة وحتي يراها باقي الفتيات جميلة فيلبسن الحجاب...... وحتي يراها الشاب جميلة فيحب الدين اكثر.... ففعلت.... مع انك تعلم يا كبير ان من شروط الحجاب عدم الزينة وعدم لفت الانظار....ثم في اليوم التالي جعاتها تضيق عبائتها قليلا...... فرفضت.... فقلت لها هذا جزء بسيط من الزينة.... ثم انت احسن من غيرك فأنت محجبة طاهرة وغيرك تلبس البنطال مع الإيشرب....... ففعلت وضيقت ثيابها ثم خطوة خطوة...... حتي أصبحت تلبس البنطلون مع ايشارب فقط وهي ما زالت مقتنعة انها محجبة.... هاهاها




كبير الغاوين:


أحسنت يا ضعيف... أقصد يا قوي جدا جدا... وماذا بعد؟




الذي كان ضعيفا:


ثم بعد ذلك أصبحت أزينها للناظرين من الشباب وهي بذلك تأخذ ذنب كل شاب ينظر اليها وهي غافلة عن ذلك...وحينما يخبرها أحد بذلك فتبدأ وتفكر... أقول لها بالطبع لا...أتعتقدين أن الله سيكتب عليكي كل يوم ملاين من السيئات... لا إن الله غفور رحيم وهو يحبك... ثم إن هذا الأمر مع المتبرجات فقط.... وهي مازالت مقتنعة بأنها محجبة أنها أحسن من غيرها....... وأما علاقتها مع الشاب فقد طورتها حتي أقنعتها


بانه تحسن علي يديها وسيخطبها حينما يتخرجان من الكلية.


وجعلتها تدريجيا تلين له بالكلام وتمشي معه في الجامعة.... وهي غافلة


واصبحت تؤخر الصلوات وتفرط في الاذكار واصبحت تنسي التسمية عند الاكل والشرب فأكل معها وأشرب معها حتي أصبحت قويا كما تري يا كبير...............




كبير المضلين:


أحسنت يا قوي....... هيا أذهب معها وأكمل معها حتي تقع في الفاحشة هيا أذهب معها حتي تيأس من رحمة الله وتكفر به.... هيا اذهب...... هيا وسأتي اليك بعد فترة قصيرة لاطمئن عليك.




الشاب التافه:


أتعلمين يا فتاتي لقد أحببت الدين بسببك وحينما أتزوجكي بعدما نتخرج سنكون في أسعد أيام حياتنا.




الفتاة:



نعم باذن الله.....انهم أصحابي القدامي قادمون نحوي.




الصحبة الصالحة:


ماذا تفعلين يا أختاه وما هذه الملابس الملفتة ومن هذا الشاب؟؟؟؟؟؟؟




الفتاة:


ما بالكم انه خطيبي وانا ادعوه الي الله وما بال الملابس فانا محجبة




الصحبة:



ليس هذا بالحجاب اطلاقا..... وهذا الشاب لا يحل لكي ثم كيف تدعين هذا الشاب الى الله ثم تعصيه أنت بهذا الملابس وبهذا الاختلاط




الفتاة:

انا لست عاصية إني أحب الله... والله يحبني ويبعث لي بايات اسمعها من الحين للاخر عن الجنة...... تكون بمثابة رسائل لي




الصحبة:


لا تجعلي الشيطان يخدعك يا أختاه فلقد كنتي تحبين الله في السابق نشهد بذلك حينما كانت ملابسكي ساترة لجسدك وحينما كنتي لا تتحدثين مع اي شاب لا يحل لكي... ثم تذكري جيدا.... هل سمعتي هذه الرسائل عن الجنة منذ أنت عرفتي هذا الشاب... بالطبع لا....


نحن في المسجد يا أختاه تعالي معانا هناك الي الهدى...... يا أختاه الى الهدى ائتينا...




الشيطان:


لا تسمعي كلامهم فانهم لا يعرفون ما في قلبك.... ثم انهم يغيرون منك هيا أتركيهم وأذهبي مع الصحبة الاخري المتبرجة التي تريدك أن تفرحي وتعيشي حياتك....ومعكي صديقك الذي يحبك................هيا




الشاب:


هيا لنتركهم يا فتاتي....... هيا لنمشي من هذا الاتجاه.




الفتاة :


حسنا هيا................




ثم تحدث المفأجاة




تسمع الفتاة هذه الاية.......





" كالذي استهوته الشياطين في الارض حيران له أصحاب يدعونه الي الهدى أئتنا قل أن هدي الله هو الهدى وأمرنا لنسلم لرب العالمين"

الفتاة:


ماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ شياطييين... واه مصيبتاه........


انها رسالة من ربي... أين رسائل الجنة؟؟؟ .... شياطين




الشيطان:


لا لالالالالا....... ليست رسالة...... انها مجرد آية


هيا لنذهب من هذا الطريق وستعلمين أنها ليست رسالة...... هيا


فيذهبون من طريق أخر ويسمعون هذه الاية.




الفتاة:


واه مصيبتاه أين أنا؟؟؟ يا ويلتي لقد أضعت ما فعلته من خير..




الشيطان:



لا لم تضيعي شيئا.... انكي ملتزمة بقوة... ولن تؤثر فيكي هذه المعاصي الصغيرة... أنت عظيمة ليت كل الفتيات مثلك...




ثم تسمع هذه الآية


" ولا تكونوا كالتي نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثا "




الفتاة:


نعم أنا التي نقضت غزلها من بعد قوة... لقد هدمت طاعتي وعصيت ربي




ثم هذه الآية


" ولا تتبدلوا الخبيث بالطيب"




الفتاة:


نعم لقد بدلت الخبيث بالطيب.... تركت طاعة ربي واستبدلتها بطاعة الشيطان...... كيف عصيت ربي ؟؟؟ كيف اتبعت الشيطان؟؟؟ كيف؟؟ كيف أغواني اللعين ؟؟




الشيطان:


نعم أغويتك.... أغويتك لأنكي تركتي ذكر الله فتمكنت منكي... وجعلتكي تشعرين أنكي على هداية بالرغم من قلة طاعتك... وجعلتك تقتنعين أنكي فتاة محجبة رغم تركك للحجاب الشرعي الساتر واستبداله بحجاب الزينة الذي لا يمت للحجاب بصلة...




الفتاة:


تبا لك يا لعين... لقد جعلتني فتنة للشباب بعد أن كنت مصدرا للهداية..




الشيطان:


لا تلوميني... ولكن لومي نفسك... ما كان لي عليكي سلطان... لم أجبركي على فعل أي شيئ بالقوة... لقد أمرتك فاتبعتيني بارادتك.... من قال أن هذا الذي تلبسينه حجاب.... هذه مجرد تسمية نضحك بها على الفتيات المحجبات المتبرجات.... إن رسولكم قال أن الحجاب من شروطه عدم الزينة وعدم لفت الأنظار وتغطية الصدر..و..و...و..... وقلنا نحن أن الحجاب يجب أن يكون به زينة ويكون ملفت للأنظار وذلك لمصلحة الدعوة... فتركتم كلام الرسول واتبعتم كلامنا... فلا تلوموني ولكن لوموا أنفسكم ..... جعلتكي سببا للصد عن سبيل الله وتشعرين أنكي تدعين الى الهدى...


" ومن يعش عن ذكر الرحمان نقيض له شيطان فهو له قرين وإنهم ليصدونهم عن السبيل ويحسبون أنهم مهتدون"




كبير المضلين:


ماذا تفعل يا غبي .... ليس هذا وقت تحدي... ستفقدها الآن سارع بإغوائها يا شيطان.. قبل أن تتوب... فتغفر الذنوب...




الفتاة:


نعم تركت ذكر الرحمان... فأصبح الشيطان لي قرين...فبئس القرين...




الشيطان:


نعم يا فتاتي كنت لكي قرين... ولكن لم أنصحكي الا بكل خير... فأنا نعم القرين....


" ومن يتخذ الشيطان له قرينا فساء قرينا "




الشيطان:


نعم نعم... أنا قرين السوء... ولكن لا تخافي من الله وأمني من مكره فإنه لن يدخلكي جهنم... سأدخلها وحدي...


" فوربك لنحشرنهم والشياطين ثم لنحضرنهم حول جهنم جثيا "




الفتاة:


جهنم.... جهنم ... لا... لا... سأحشر معك يا خبيث ان اتبعتك




" أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني وهم لكم عدو بئس للظالمين بدلا"




الفتاة:


نعم ربي بئس البدل... بئس البدل أن أعصي الله حبيبي .. وأتبع الشيطان عدوي....


أين المسجد؟؟ أين صحبتي الصالحة؟؟...أنا ذاهبة اليهم... الى هدى الله... الى الجنة ...


يارب هل لي من توبة؟؟ هل تغفر لي بعد كل هذه الذنوب؟؟؟ لقد أسرفت على نفسي كثيرا... هل ترحمني؟؟


" قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم




الشاب التافه:


الى أين يا فتاتي؟؟ تعالي معا لنتحدث عن الدين..




الفتاة الصالحة:


اليك عني يا هذا... انما حسابك عند ربك... انه لا يفلح الظالمون...




الشيطان:

لا تذهبي .. لا فائدة... فربكي سيحشركي معي الى جهنم جثيا .. ألا تذكرين الآية..؟؟




الفتاة:


أكمل الآية يا لعين.... " ثم ننجي الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثيا"


الى المسجد الى الصحبة الصالحة الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه...


" واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه"




الفتاة:

نعم ربي سأصبر نفسي معهم... نعم ربي.... لبيك ربي.....


لبيك ربي وسعديك والخير كله اليك... والشر ليس اليك... رحماك ربي معذرة ربي...




كبير المضلين:


أسرع يا شيطان قبل أن تدخل المسجد... امنعها ... فلو دخلت ستخرج فتاة أخرى... هيا بسرعة..

يتبـــــــــــــــــع ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 7:17 pm

الصحبة الصالحة


أسرعي يا أختاه... هلمي الينا.. الى الهدى ائتينا...ادخلي المسجد..
الشيطان
لا تدخلي المسجد.... لن يقبل الله منكي... أنتي عاصية... أنتي متبرجة..... أنتي تعقين والديكي ... أنتي تؤخرين الصلوات... أنتي تتحدثين مع الشباب.... أنتي تسمعين الأغاني والمعازف... لن تقبلي... لا تدخلي


الفتاة:


إخسأ يا لعين... لن أسمع الأغاني ثانية.. ولن أتكلم مع الشباب ثانية... وسأصلي الصلوات على وقتها..وسأبر والدتي... وسأطيع.... اذهب عني يا لعين... فوالله ان كدت لتردين... ولولا نعمة ربي لكنت من المحضرين... أعوذ بالله منك ومن كل شيطان رجيم....

الشيطان:

لا... لا... لن أعود لهذه الأيام ثانية.. لا ... لن أرجع الى العذاب.. لا...لا

الصحبة الصالحة:

عودا حميدا الى المسجد يا أختاه... مرحبا بك في قوافل العائدات الى رب الأرض و السموات

الفتاة الصالحة:

بالله عليكن ائتوني بجلباب غير الذي البسه الان ...... ائتوني بحجاب طويل وملابس واسعة غير ملفتة...... هيا فإني أشعر كالعارية.

بل والله لالبسن النقاب.... لأستر وجهي مصدر الفتنة.... من اليوم لن يراني إلا زوجي أو محارمي إني الى الله راجعة

الصحبة الصالحة:

رويدا يا أختاه فالنقاب مختلف عليه من بين العلماء منهم من قال فرض ومن قال فضل لا تشقي على نفسك يا أختاه


الفتاة:


لبئس ما تقولون..... إن كان فرضا...أتمنعوني عن تأدية فرض ربي... وإن كان فضلا أتمنعوني من التقرب الي ربي


الصحبة الصالحة:

عذرا أختاه.. سامحينا.. أفعلي ما يقربكي من ربك حبيبك



الفتاة الصالحة :

نعم والله لأكفرن عن ذنبي... ولأغلبن شيطاني... ولأعبدن ربي ... وليس هذا فحسب.... سأجاهد في سبيل الله... هنا في فلسطين.... والله لأفعل...


الصحبة الصالحة:

بارك الله فيكي يا أختاه... أجادة أنتي فيما تقوليه؟؟ ستجاهدين في سبيل الله؟؟؟



الفتاة الصالحة:
سأجاوب عليكم بالفعل وليس بالقول.... سيرى الله مني ما سأصنع في أبناء يهود...


وتسمع هذه الآية... " إن الله إشترى من المؤمنين أموالهم وأنفسهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويقتلون وعدا عليه حقا"

الفتاة الصالحة:


لقد بعت يا ربي.. لقد بعت نفسي اليك...

الصحبة الصالحة:

ربح البيع يا أختاه ... ربح البيع....

"فاستبشروا ببيعكم الذي بايعتم به"


الفتاة الصالحة:



الحمد لله... الحمد لله.... سأذهب وأرضي أمي أولا... وأذهب لأسجل إسمي مع المجاهدين... في حماس أو الجهاد الإسلامي...


استودعكن الله الذي لا تضيع ودائعه...

الصحبة الصالحة:

سلام الله عليكي يا أختاه..... بالله عليكي اذا رأيتي الرسول في الجنة أقرئيه منا السلام... وقولي له إتبعنا سنتك وسترنا أنفسنا ولم نرك... فاذا رأيتنا عند الحوض ... هل ستسقينا منه؟؟

واذا رأيتي خديجة وعائشة وحفصة... ألقي عليهن السلام.... وسلام عليكي يا أختاه...

وفي الطريق لتنفيذ العملية الإستشهادية


كبير المضلين:

إذهب يا بني اليها... وامنعها.... هيا

الشيطان:

أين تذهبين؟؟؟

الفتاة الصالحة:


سأقتل ما استطعت من أبناء يهود... وجنودهم

الشيطان:

ألا تعلمين ماذا سيصنعون بأهلك من بعدك.... سيهدمون بيتكم.. ويسجنون أهلك.... والذنب عليكي... ألا تخافي عليهم؟؟

الفتاة الصالحة:

إخسأ يا لعين...... الله مولاهم....

إني لا أستسلم أبدا...

إني لا أرجع عن جهادي أبدا....

إني الى الله راجعة....

الشيطان الضعيف:


احذري... هؤلاء الجنود اليهود قادمون نحوك... اهربي.... سيقتلونكي... اهربي....

" يا أيها الذين آمنوا اذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hamselroh
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 106
نقاط : 128
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الإثنين فبراير 14, 2011 7:20 pm

الفتاة الصالحة :سأثبت ربي... سأذكرك ربيهيا يا جبناء قد حان انتقامي..... والله اني لأشم ريح الجنة يا حبذا الجنة واقترابها....

طيبة وبارد شرابها....

ودولة يهود قد دنى عذابها....

كافرة بعيدة أنسابها....

علي إن لاقيتها ضرابها.....

الجنود : احذروا....... عملية فدائية... احذروا.....

كـبيـر الـمـضـلـيـن
أين أنت ذاهب ياشيطان؟ الشيطان :: فات الأوان.... فات الأوان..... الفتاة فجرت نفسها في وجوههم.... وها هي الآن تحتضر...
كبير المضلين : اذهب اليها...قبل أن تخرج الروح.... هذه فرصتك الأخيرة...إفعل معها أي شيئ.... هيا اذهب
الشيطان : لن يتقبلكي الله شهيدة.... أنتي عصيتيه... وأغضبتيه كثيرا.... لن يرحمكي الله...
الفتاة الصالحة : أحقا ربي لن ترحمني... أحقا حبيبي لن تقبلني ...فيغمى على الفتاة.... فتسمع في الرؤيا صوتا يقول...

" أطعتينا.. فقربناكي..........
عصيتينا....... فأمهلناكي....
عدتي إلينا....... فقبلناكي"

الفتاة الشهيدة : الحمد لله الذي صدقنا وعده وأورثنا الأرض نتبوأ من الجنة حيث نشاء فنعم أجر العاملين...........
وترى الملائكة حافين من حول العرش يسبحون بحمد ربهم وقضي بينهم بالحق وقيل الحمدلله رب العالمين
لمثل هذا فليعمل العاملون...... أشهد أن لااله وحده لا شريك له .... وأشهد أن محمد عبده ورسوله...

"يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي الى ربك راضية مرضية فأدخلي في عبادي وادخلي جنتي"
تم بحمد الله ارجو ان تستفادوا من هذا الموضوع
همس الروووووووووووووح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
migo
عضو متميز
عضو متميز
avatar

ذكر عدد المساهمات : 649
العمر : 26
نقاط : 1302
العمل : علي باب الله
شُهرة العضو : 1
تاريخ التسجيل : 31/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الثلاثاء فبراير 15, 2011 4:08 pm

ايه دا كله ايه دا كله

توبيك انا مش قراته كله بس هو توبيك حلو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sendrella
عضو فضى
عضو فضى
avatar

انثى عدد المساهمات : 351
العمر : 26
نقاط : 460
العمل : طالبه
شُهرة العضو : 0
تاريخ التسجيل : 04/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف    الخميس فبراير 17, 2011 7:17 pm

بجد توبيك فوق من رائع همس
جزاكي الله به كل خير
وجعله في ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حوار بين شـيطان قوى و شـيطان ضعيف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Music Sence :: (¯°·._.·(الأقسام العامة)·._.·°¯) :: المنتدى العام-
انتقل الى: